رد مفاجئ من إيران بعد الأنباء التي تناولت توسط رئيس الوزراء الباكستاني بطلب من السعودية

 
أعلن المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي، أن بلاده لا ترى ضرورة لأن تدخل في حوار مع السعودية نيابة عن اليمنيين وفي غيابهم.
وفي تعليق للمتحدث باسم الحكومة الإيرانية حول وساطة رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان بين إيران والسعودية، قال ربيعي "قامت دول عديدة وبنوايا حسنة ببذل جهود لإزالة التوتر بين طهران والرياض حتى أن بعضهم كان يحمل رسالة من السعودية" بحسب وكالة "فارس".
وأضاف "على المستوى الإعلامي أعلن رئيس الوزراء الباكستاني رسميا بأن ولي العهد السعودي طلب منه أن يتفاوض مع رئيس الجمهورية الإسلامية الايرانية بشأن السعودية."
وأكد ربيعي "نحن لا نرى ضرورة لأن ندخل في حوار مع السعودية نيابة عن اليمنيين وفي غيابهم".
وكانت وكالة أنباء إيرانية، ذكرت أن رئيس الوزراء الباكستاني، عمران خان، سيتوجه إلى إيران بطلب سعودي حاملا مبادرة جديدة لحل الخلاف.
وأفادت وكالة "مهر" بأن خان سيتوجّه إلى إيران قريبا، بطلب سعودي ليكون الوسيط الجديد على خط الخلاف بين طهران والرياض. 
وسيسعى رئيس الوزراء الباكستاني خلال هذه الزيارة إلى تمهيد أرضية مناسبة لتخفيض حدّة التوتر بين إيران والسعودية، بحسب الوكالة.
وكان ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، أعرب عن أمله في أن يؤدي وقف إطلاق النار، الذي أعلنه الحوثيون من جانبهم، إلى حوار سياسي وإنهاء الحرب في اليمن، لكنه طالب أولا بأن توقف إيران دعمها للحوثيين.
وعما إذا كان مستعدا للتفاوض على إنهاء الحرب في اليمن، قال الأمير محمد بن سلمان: "نحن نقوم بذلك كل يوم، لكن نحاول أن ينعكس هذا النقاش إلى تطبيق فعلي على الأرض".
فيما أكد وزير خارجية إيران، محمد جواد ظريف، أنه إذا طرحت المملكة العربية السعودية قضايا إقليمية من خلال التفاوض وليس قتل الناس فستكون إيران معها.
وقال في تصريحات لمراسل وكالة أنباء الأمة: 
إذا كان السعوديون مهتمون بالتفاوض مع إيران، وإذا تابعوا القضايا الإقليمية من على طاولة المفاوضات وليس بقتل الناس، فبالتأكيد ستكون الجمهورية الإسلامية معهم.
وكانت الحكومة الإيرانية أكدت في وقت سابق، أن "هناك رسائل من الرياض وصلتها، لكنها تريد رسالة علنية يمكن أن تكون إحداها إنهاء الحرب في اليمن".
وقال المتحدث باسم الحكومة، علي ربيعي، في مؤتمر صحفي بثه التلفزيون الرسمي: "وصلتنا رسائل من السعودية، لكن يجب أن نشاهد رسالة علنية من قبلها، ويمكن أن تكون إحدى رسائل السعودية العلنية هي إنهاء الحرب على اليمن".
وأضاف ربيعي: "لقد طالبنا بإنهاء الحرب على اليمن منذ البداية، ونرى أن الحل هو وقف إطلاق النار"، مشددا "نحن مستعدون للقيام بكل ما نستطيع في هذا الشأن".
للإشتراك في قناة ( اليوم برس ) على التلغرام على الرابط https://telegram.me/alyompress


اقرأ ايضا :
< واشنطن ترسل آلاف الجنود الإضافيين إلى السعودية
< رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد يفوز بجائزة نوبل للسلام
< انفجار كبير في ناقلة نفط إيرانية واندلاع حريق على متنها قرب ميناء جدة السعودي
< الرئيس التركي أردوغان يشن هجوما حادا على مصر والسعودية بعد انتقادهما العملية العسكرية في سوريا
< وزارة الدفاع ورئاسة الأركان تقيمان فعالية أربعينية شهداء القصف الإماراتي في عدن وأبين
< القوات المشتركة تواصل التقدم بالضالع وتحرر مناطق جديدة
< الخدمة المدنية تعلن الإثنين القادم إجازة رسمية

اضف تعليقك على الفيس بوك
تعليقك على الخبر

ننبه الى ان التعليقات هنا تعبر عن كاتبها فقط ولا يتبناها الموقع، كما ننبه الى ان التعليقات الجارحة او المسيئة سيتم حذفها من الموقع
اسمك :
ايميلك :
الحد المسموح به للتعليق من الحروف هو 500 حرف    حرف متبقى
التعليق :
كود التحقق ادخل الحروف التي في الصورة ما تراها في الصورة: